الخميس، 27 نوفمبر، 2014

أنشطة المشاركة التربوية في فعاليات المنتدى العالمي لحقوق الإنسان بمجموعة مدارس أزلاك نيابة أزيلال

في إطار أنشطتها التربوية الموازية، وانسجاما مع المذكرة الوزارية 155/14 الصادرة بتاريخ 17 نونبر 2014 والمتعلقة بالمشاركة التربوية في فعاليات المنتدى العالمي لحقوق الإنسان، و تأكيدا لما راكمه المغرب في مجال النهوض بحقوق الإنسان وبالتربية على قيمها، من خلال الأنشطة المدرسية والأندية الحقوقية، تعزيزا لمسار إدماج ثقافة حقوق الإنسان بالمنظومة التربوية، ومواكبة منها لفعاليات المنتدى العالمي حول حقوق الإنسان الذي تحتضنه بلادنا بمدينة مراكش أيام 27 و28 و29 و30 يونيو 2014.



وبهدف تثمين اختيار المغرب لاحتضان فعاليات المنتدى بمشاركة عالمية تعكس التعددية والتنوع الثقافي، وترسيخا لمعاني حقوق الإنسان وقيمها الثقافية وتقديرها كتراث مشترك بين كل شعوب العالم، ومحاولة منها لتنمية الوعي بأن حقوق الإنسان وثقافتها مسار اكتسابي منتظم ومستديم، ومن أجل تبيان الجوانب والأساليب التربوية التي تتيح إمكانية الانتقال بثقافة حقوق الإنسان من الفردي إلى الجماعي ومن المحلي إلى الكوني.

نظمت الأطر التربية لفرعية أيت بوالظهر بمجموعة مدارس أزلاك التابعة لنيابة إقليم أزيلال، عدة أنشطة لفائدة تلاميذ المؤسسة، حيث تم تخصيص حصة خاصة لتعريف التلميذات والتلاميذ بالقيم الأساسية لحقوق الإنسان، مع شرحها وتقديم مميزاتها، حيث تم التركيز على خمسة قيم أساسية ( الكرامة – الحرية – المساواة – السلم – التضامن).

وبعد ذلك تم عرض خمسة بطاقات تحمل القيم الأساسية لحقوق الإنسان قصد التصويت عليها، حيث اختيار التلاميذ قيمة التضامن، وتم وضعها في عبارة دالة " بالتعاون والتضامن يمكن العيش في سلم وسلام"، تم إطلاقها في بالونات هوائية بفضاء المؤسسة، كما تم الساق البطاقات على شجرة الزيتون، كما قام التلاميذ برسم جذاريات تضمنت رموز بعض المنظمات الدولية التي تعنى بحقوق الإنسان وحقوق الطفل خاصة (اليونيسيف – المنظمة الدولية للدفاع عن حقوق الطفل...)، ولوحات تحمل شعارات وقيم حقوق الإنسان.







الثلاثاء، 25 نوفمبر، 2014

احتدام الصراع حول رئاسة الودادية الحسنية للقضاة ومولاي الحسن الداكي يترشح في آخر اللحظات

في إطار تجديد الهياكل الوطنية للودادية الحسنية للقضاة، ستعرف محاكم المملكة صراعا من نوع خاص، حيث سيتم طيلة يوم الجمعة 28 نونبر 2014، التصويت على الرئيس الجديد للودادية، بمقتضى قانونها الأساسي الذي ينص في مادته التاسعة من الباب الأول المتعلق بتكوين المكتب المركزي ومهامه وسيره، على أن رئيس الودادية يسميه جلالة الملك رئيس المجلس الأعلى للقضاء من قائمة تتضمن أسماء ثلاثة قضاة ينتخبهم الجمع بالاقتراع السري و بالأغلبية من بين أعضائه الذين لا تقل أقدميتهم في السلك القضائي عن ثلاثين سنة.



وحسب المعطيات التي حصل عليها مركز الصحافة وحرية الرأي فالصراع سيكون على أشده بين أربع مرشحين، "عبد الحق العياسي" الرئيس السابق، "نور الدين الرياحي" عضو المكتب المركزي، ورشيد شكور، و" مولاي الحسن الداكي" رئيس المكتب الجهوي للودادية الحسنية، الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بالرباط والذي ترشح في آخر اللحظات.

هذا ويعتبر المتتبعون المرشح " مولاي الحسن الداكي" القاضي الأكثر حظا لرئاسة الودادية، نظرا لحنكته وتجربته وتاريخه المهني كوكيل عام للملك بالرباط، كان يشغل سابقا منصب وكيل عام بمحكمة الاستئناف بطنجة ، ووكيلا للملك بتطوان، كما تم انتخابه مؤخرا رئيسا للمكتب الجهوي للودادية بفارق كبير عن منافسيه. 

مركز الصحافة وحرية الرأي

الأربعاء، 19 نوفمبر، 2014

khémisset: la campagne agricole sous de bons auspices

LA direction provinciale de l'agriculture a pris,dans le cadre de la prèparation de la campagne agricole 2014-2015, plusieurs mesures visant a creer les conditions propices pour un déroulement normal de cette campagne.Dans ce sens .le directeur provinciale de l'agriculture a présenté un rapport sur les résultats de la campagne agricole précédente qui a été marqué par des conditions climatiques favorables, précisant qu'une série de mesure et disposition ont été mise au point pour assurer le lancement de l'actuelle campagne agricole dans de bonnes conditions. Parmi ces mesures, l'intervenant a fait état notamment des programmes d'amélioration des techniques culturales, du renforcement des moyens de production et de consolidation des structures d'assistance techniques aux éleveurs et agriculteurs de la région.


S'agissant de la préparation de la campagne agricole 2014-2015 dans la province de Khemisset, le directeur de la DPA souligne que compte tenu des conditions climatiques qui marquent un bon présage, l'assolement prévisionnel retenu est basé sur un scénario plutôt optimiste, avec un accent particulière sur le plan triennal de sécurisation de la production de céréalière. la superficie emblavée en céréales d'automne dans la province de Khemisset a atteint 225.335 ha, . Cette superficie répartie entre le blé tendre129.500 ha. Le blé dur 26.500. ha, l'orge 585.000 ha . Pour les légumineuses alimentaires, la superficie semée a atteint 19.400 ha, 

Les ventes des semences sélectionnées enregistrées au niveau des 20 points de vente sur l'ensemble du territoire de la province, ce sont élevées à72.236 quintaux Les agriculteurs de la région demandent toujours les causes de la cherté des semences sélectionnes, et les engrais. Le prix des semences et des engrais reste toujours plus élevé.., réclame un cultivateur dans la région de Tiflet. La DPA, a par ailleurs, pris toutes les dispositions nécessaires pour assurer un bon démarrage de la campagne agricole 2014-2015 la DPA a insisté sur la nécessité d'élaborer des programmes rationnels visant le soutien des agriculteurs en mettent à leur disposition les moyens adéquats. Notamment les engrais pour qu'ils puissent profiter des dernières précipitions qui promettent une bonne saison agricole dans la province.

ABD ELKEBIR EDDOHA

هل دخلت جماعة تيداس في طور الانقراض؟

إن الوافد على جماعة تيداس يقف لا محالة على هول تردي البنيات التحتية بمدارها الحضري والمتمثلة اساسا في غياب علامات تشوير،غياب علامة تدل على اسم الجماعة،مدخل مهترئ ، طرقات عبارة عن ملامح

 معبدة تحولت الى ممرات يكسوها الوحل والتراب تتخللها حفر، نفايات متناثرة في كل مكان ،إنارة عمومية معطلة، مشاريع عمرانية مهمة متوقفة،خدمات إدارية غير مهيكلة تعتمد على اجتهادات فردية لبعض الموظفين تعوزهم الإمكانيات اللوجيستيكية والمعدات ولوازم المكتب ووسائل النقل، سواء بمناسبة أداء مهامهم داخل المرفق الجماعي أو بمناسبة التنقل الدائم على حسابهم الخاص إلى مدينة الخميسات أو إلى مصالح قباضة والماس أو إلى إدارات أخرى...


تتوفر جماعة تيداس على إمكانيات مهمة، عكس ما يتم الترويج له محليا بالتذرع بضعف الموارد المالية التي لا تتجاوز 500 مليون سنتيم سنويا، ويعزى ضعف هذه الموارد فيما يلي:
- تتواجد بتراب جماعة تيداس ثلاث شركات فلاحية، تشغل ما يزيد عن 300 عامل قد يصل إلى 1000 مشتغل مؤقت، ويتعلق الأمر بشركة"عطور المغرب" وشركة "رياض فواكه" وشركة "أطلس كوفوار" التابعة لهولدينغ "زالاغ" الرائد في انتاج الدواجن.
- تتوفر جماعة تيداس على رافدين لنهر أبي رقراق ويتعلق الأمر برافد تانوبارت شرقا ورافد "بوركراك" غربا، واللذان سيشهدان انطلاق مشروعي بناء سدين ابتداء من سنة 2015، هذين الرافدين يعيشان على إيقاع استنزاف مقالع الرمال دون مراقبة أو تتبع مما يضيع على الجماعة أمولا طائلة هي في أمس الحاجة إليها لتنمية مواردها الذاتية.
- تعرف الجماعة تعثر أربعة مشاريع عمرانية سكنية تم الترخيص لها منذ نهاية التسعينات، مشاريع تحتوي على ما يزيد عن 2000 بقعة سكنية وتجارية ومرافق عمومية ،ويتعلق الأمر بالتجزئات التالية: تجزئة المسيرة السكنية ( ما يزيد عن 200 بقعة أرضية مجهزة بشبكة التطهير والماء الصالح للشرب والكهرباء والطرقات) ،تجزئة 03 مارس السكنية ( ما يزيد عن 400 بقعة أرضية مجهزة بشبكة التطهير والماء الصالح للشرب والكهرباء وتعرف انهاء ما تبقى من الطرقات)، وتجزئة بزمور بشطرين: الشطر الأول ( ما يزيد عن 400 بقعة أرضية مجهزة بشبكة التطهير والماء الصالح للشرب) والشطر الثاني ( ما يزيد عن 1200 بقعة أرضية و تصميم للتجزئة مرخص تنتظر حلولا لانطلاقها). ونظرا لاعتبار جماعة تيداس مركزا محددا، تستخلص بقرارها الجبائي واجبات الترخيص بالبناء، فإنها بتماديها في إهمال هذه المشاريع العمرانية والتهرب من عقد شراكات مع الجمعيات المسيرة والمصالح الاقليمية المختصة تضيع على ميزانية الجماعة ما يناهز 10.000.000.00 درهم، أي ما يقارب مليار سنتيم احتياطية مباشرة ،دون التطرق إلى الضرائب والرسوم المتربة عن عمليات البناء وأثر هذه الموارد على الرفع من القيمة المضافة السنوية. كما أن الترخيص بالبناء بهذه المشاريع المتعثرة سيساهم في توفير حوالي 10 ألف منصب شغل مباشرة باحتساب 5 أفراد مشتغلين في كل عملية بناء إضافة إلى تنشيط وبعث الروح في المهن والخدمات المرتبطة بها. كما تتساءل الساكنة عن التسهيلات الممنوحة لجماعات مجاورة في شأن تشجيع الترخيص بالبناء ( جماعة والماس على سبيل الذكر لا الحصر)، في غياب تسوية العقارات وغياب التجهيزات الضرورية للترخيص بهذه الجماعات، علما أن التجزئات السكنية بجماعة تيداس أنجزت على وعاء عقاري اقتنته الساكنة ووفرت التجهيزات الضرورية على نفقتها الخاصة في إطار جمعيات سكنية أعفت الجماعة والدولة من هذه التكاليف الباهضة للتجهيز؟

- يعتبر دوار الشيخ حمادي الكائن بحي لاكار من أقدم الأحياء الصفيحية بالمغرب، أصبح يشكل بؤرة سوداء تؤوي ساكنة لازالت تعيش في ظروف بدائية ،ظروف تناقلتها وسائل الإعلام الوطنية في أكثر من مناسبة. وقد عرف هذا الدوار الذي يضم ما يزيد عن 300 أسرة انطلاق الهيكلة منذ سنة 2007 بالشروع في إيواء حوالي 30 أسرة على وعاء عقاري بذيل كانطلاقة أولية للقضاء على هذا الحي الصفيحي، إلا ان هذه الهيكلة تجمدت منذ سنة 2009 لأسباب مجهولة وغير مقنعة.

- تتوفر جماعة تيداس على وعاء عقاري مسجل باسمها لدى مصالح المحافظة العقارية ، تبلغ مساحته حوالي 9 هكتارات وما تبقى من المساحة تابع للأملاك المخزنية الواقعة داخل مدارها الحضري ويشملها تصميم التهيئة. هذا الوعاء الذي يعوز باقي الجماعات الترابية كان حريا بجماعة تيداس استثماره أو عقد شراكة مع شركة العمران ووزارة الاسكان والمصالح الاقليمية أو مع المجلس الإقليمي أو مجلس الجهة، أو تفويته للخواص بمقابل في إطار كناش للتحملات، ليذر على الجماعة مبالغ مالية مهمة قد تسمح بالقضاء على دور الصفيح ، والنهوض بالبنيات التحتية الأساسية بالمركز،

- كانت جماعة تيداس تتوفر سابقا على دار للشباب ونادي نسوي كمرافق اجتماعية محتضنة للجمعيات والأنشطة الثقافية والترفيهية، ويقدم أطرها دروسا متنوعة في الطرز والخياطة ويتواجد بها روض للاطفال بأثمنة تفضيلية، لكن شاءت الأقدار أن تتحول هذه المرافق إلى بنايات مهجورة بقرار من المندوبية الاقليمية لوزارة الشبيبة والرياضة بذريعة تعرض البنايات للتصدع والتشققات، في حين لم تتخذ الجماعة أية خطوة تذكر لإعادة فتح هذه المرافق من جديد.

- تتوفر جماعة تيداس على ملعب لكرة القدم تم بناؤه منتصف التسعينات على مساحة هكتارين ،بوعاء عقاري تابع لأملاك الجماعة، بشراكة مع المجلس الإقليمي ووزارة الشبيبة والرياضة ،إلا انه بعد تسليمه للجماعة شهد ترديا جراء انهيارات متتالية لسوره المحيط وتعرض أرضية الملعب غير المعشوشبة لزحف النباتات والأشواك، وتحول إلى تشققات مخيفة تحول دون ممارسة كرة القدم، مما حال دون تمكين الجمعيات الرياضية من مواصلة تأطيرها لمختلف الفئات العمرية ومشاركاتها وتنظيمها للدوريات والملتقيات المعهودة ، رغم شهرة الجماعة بإنتاج المواهب الرياضية في العدو الريفي وألعاب القوى وكرة القدم بفعل توفرها على مناخ شبه قاري ملائم.

- تتوفر جماعة تيداس على غطاء نباتي وغابوي متنوع يضاهي مساحة غابة المعمورة،وعلى وفرة وتنوع الوحش مما يجعلها قبلة لهواة رياضة القنص اذ تتواجد بها اكثر من 12 جمعية للصيد البري التي هي في حاجة إلى ربط اتفاقيات للشراكة والتعاون مع الجماعة في إطار الحفاظ على المجال الغابوي والحفاظ على الوحش من الانقراض،

- تشتهر جماعة تيداس بتنوع مناخها شبه القاري نظرا لشساعة مساحتها التي تناهز 550 كلم2 تحدها جنوبا جماعتي مولاي بوعزة وووالماس، شرقا جماعة أي إيشو وآيت أيكو، غربا جماعة مول البلاد، وشمالا جماعة المعازيز، تتخللها هضاب وجبال وسهول ممتدة غنية بفرشتها المائية المعدنية، كما تشتهر بمنتج الحرشة الشهير الذي اختاره المقيم العام الفرنسي إبان الحماية مقرا بمنطقة أزنار وملاذا سياحيا بمواصفاته ناذرة ،يجاوره جبل "موشن" الذي نال إعجاب اللجنة المختلطة لانتقاء المشاريع السياحية في إطار صندوق التنموية القروية ،لكن للأسف تم إقبار هذا المشروع بفعل تنصل الجماعة من التزاماتها وتقاعسها عن تتبع المشروع،

هذا جزء من المعيقات وجزء من الاسباب الواقعية الكامنة وراء تردي اوضاع جماعة تيداس، أوضاع تحيل المتتبع إلى عهود مضت تم القطع معها وأصبحت تعاكس الخطب الملكية وتوجهات الدولة للنهوض بالتنمية والحد من نزيف الهجرة الذي يطبع هذه الجماعة بامتياز ،والتي تقتضي من الجهات المسؤولة التدخل العاجل لإيقاف نزيف الهجرة المخيف ،بمنطقة تغري بالاستقرار والاستثمار والتنمية ،قبل أن تتحول هذه المنطقة إلى أرض خالية جرداء وقبل أن تصبح الجماعة في عداد الانقراض.

بقلم : حاميد أعرور

الثلاثاء، 11 نوفمبر، 2014

البيان الختامي الصادر عن المؤتمر الوطني السادس للنقابة الوطنية للمحافظة العقارية

إن المؤتمر الوطني السادس للنقابة الوطنية للمحافظة العقارية المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل المنعقد يوم السبت08 نونبر 2014 بالمقر المركزي بالدار البيضاء تحت شعار: " جميعا من أجل عمل نقابي وحدوي ديموقراطي مستقل منفتح ومتجدد للدفاع عن مستخدمات و مستخدمي الوكالة"




و تحت إشراف الأمانة الوطنية (إ.م.ش) و بحضور الأخ الميلودي المخاريق الأمين العام للاتحاد المغربي للشغل بالجلسة الافتتاحية و بحضور شبابي وازن و بمشاركة ممثلات وممثلو مختلف الفئات والأقاليم وكل المكونات التنظيمية للنقابة الوطنية للمحافظة العقارية.

وبعد تدارسه لأوضاع المستخدمات والمستخدمين بالوكالة الوطنية للمحافظة العقارية والمسح العقاري والخرائطي ومناقشة الوثائق التنظيمية في جو من المسؤولية و الانضباط و في ظل حالة الجمود والانتظارية التي تطبع تسيير المصالح المادية و المهنية للمستخدمين بالوكالة، وبعد وقوفه على السياسات الحكومية التي تحاول تحميل الأزمة الاقتصادية والاجتماعية التي تعرفها بلادنالعموم الموظفين والأجراء والمستخدمين:

1. يحيي عاليا عموم الطبقة العاملة على النجاح الباهر للإضراب الوطني العام الإنذاري الذي دعت إليه المركزيات النقابية الثلاث يوم الأربعاء 29 أكتوبر 2014 والذي بلغت نسبة المشاركة فيه 83,7% و يحييي كافة المستخدمين بالوكالة الوطنية على انخراطهم الفعال في إنجاح هذه المحطة النضالية .

2. يندد بإصرار الحكومة على تعطيل آلية الحوار الاجتماعي ويحملها مسؤولية الاحتقان الاجتماعي ويستنكر أساليبها في التهرب من معالجة الملفات المجتمعية، واتخاذها لقرارات أحادية دون استشارة الحركة النقابية وكمثال الإصلاح المقياسي لمنظومة التقاعد الذي يكتفي بتقديم ثالوث الموت....

3. يندد بضرب القدرة الشرائية لعموم المأجورين والفئات الشعبية بالزيادات المتتالية في الأسعار، ويطالب إدارة الوكالة بالزيادة في الأجور للتخفيف من أثارها السلبية على المستخدمين.

4. يحيي المعركة البطولية التي قام بها مستخدمو ومستخدمات الوكالة بقيادة النقابة الوطنية من أجل الكرامة سنة 2011 والتي أسفرت عن مكاسب مهمة بإتفاق 15 يونيو 2011.

5. يحتج على تدهور ظروف العمل بالوكالة وعلى نهجها سياسة غض الطرف عن الفساد والرشوة المتفشيتين داخلها في ما يتعلق بالملفات الكبرى . وفي هذا الصدد يطالب المؤتمر بفتح تحقيق في ملفات الصفقات العمومية المشبوهة.

6. يعتبر أن الإهتمام بالموارد البشرية والتحسين المستمر لأوضاعها المادية والمعنوية والمهنية وتحفيزها، هو السبيل الوحيد لتحقيق أهداف الوكالة الوطنية وتحديث أساليب عملها.

7. يطالب باعتماد الكفاءة والنزاهة و بإقرار المساواة بين الرجل والمرأة في تقلد مناصب المسؤولية بالقطاعات العمومية وبالوكالة خصوصا. حيث تعتبر نسبة تمثيلية النساء بها الأضعف وطنيا على الرغم من الكفاءات العالية التي تزخر بها.

8. يطالب بسن قانون عصري وديموقراطي للتعاضديات من أجل تحسين الخدمات الصحية و الإجتماعية المقدمة للمستخدمين وعموم الموظفين.

9. يعبر عن تضامنه مع الشعوب العربية التواقة إلى نيل كرامتها وتحقيق المساواة والعدالة الإجتماعية كما يعبر عن دعمه المطلق للشعب الفلسطيني في مقاومته من أجل استقلاله وإقامة دولته وعاصمتها القدس.

10. التأكيد على هوية ومبادئ الاتحاد المغربي للشغل الراسخة التي تضمن إستقلاليته عن الحكومة والأحزاب والإدارة. و في هذا الصدد، فإن المؤتمر يهنئ كافة المستخدمين و المستخدمات على حسهم الوحدوي وتشبتهم بمنظمتهم العتيدة الاتحاد المغربي للشغل.

11. يدعو كافة المستخدمات والمستخدمين بالوكالة الوطنية للمحافظة العقارية والمسح العقاري والخرائطية إلى الانخراط الفعال والايجابي في العمل النقابي داخل نقابتهم الوطنية المنضوية تحت لواء الإتحاد المغربي للشغل من أجل الدفاع عن مكتسباتهم وتحسين أوضاعهم.

وفي عرس نضالي دمقراطي مسؤول تم إنتخاب اللجنة الإدارية من 73 عضو و عضوة ومكتب وطني من 37 عضو و عضوة الذي أفرز بدوره، مكتبا تنفيذيا من 13عضوا جاءت أسمائهم كالتالي:

الكاتب العام الوطني: محمد ملاخ
النائب الأول للكاتب العام: عبد الحق الراوي
النائب الثاني للكاتب العام: عبد الفتاح الشيكر
النائب الثالث للكاتب العام: مصطفى الخالدي
أمين المال : الحسين بوشرة
نائب أمين المال: محمد المطلب
الكاتب الإداري يونس خير الله
مستشارون مكلفون بمهام: سلوى برادة – حميد فوزي – حنان عزاوي – سعيدة ضريف – شفيق عدناني

الدار البيضاء في: 08 نونبر2014

الأحد، 9 نوفمبر، 2014

انطلاق فعاليات ملتقى اولماس للتنمية المحلية في دورته الأولى

تخليدا لذكرى المسيرة الخضراء، وتحت شعار "التنمية المحلية المستدامة، إشعاع جهوي واعد وبيئي مسؤول"، تتواصل فعاليات الدورة الأولى لملتقى اولماس للتنمية المحلية، المنظم من طرف عدة جماعات تابعة لإقليم الخميسات، وتضم الجماعات القروية لآيت ايشو، بوقشمير، حودران، ايت ايكو، المعازيز، تداس واولماس، بشراكة مع مجلس جهة الرباط، سلا، زمور، زعير.



وقد حضر التظاهرة في يومها الختامي 8 نونبر 2014 الكاتب العام للعمالة، الذي خصص له حفل بهيج بالمناسبة، وللوفد المرافق له والذي ضم رؤساء المصالح الداخلية والخارجية للعمالة، وكل من رئيس الجهة، رؤساء الجماعات المحلية التابعة لدائرة اولماس، برلمانيين، ورئيسي المجلس البلدي للخميسات وتيفلت، وممثلي الصحافة المحلية والوطنية، وفعاليات المجتمع المدني.

وحسب البلاغ الصحفي الصادر عن التظاهرة تلقى مركز الصحافة وحرية الرأي نسخة منه، فالمنظمون يراهنون على أن تكون التظاهرة فرصة لعرض منتوجات المنطقة والتعريف بما تزخر به من مؤهلات في مجالات السياحة الايكولوجية والفلاحة البيولوجية والصناعة التقليدية المحلية و كذا الثقافة والتراث المحلي، كما تطمح إلى خلق دينامية إيجابية حول المنطقة من أجل إستقطاب مستثمرين يؤمنون بالتنمية المستدامة و مبادئ الاقتصاد الاجتماعي والتشاركي في ضل ما تتوفر عليه المنطقة من رأس مال طبيعي و بشري وثقافي واعد.

هذا وسيتضمن برنامج التظاهرة معرضا للمنتجات المحلية، و مسابقة تثمين السلالات والإنتاجات الفلاحية المحلية، و أنشطة رياضية، فلكلورية و بيئية بهدف التعريف بالمنطقة ومنتجاتها المتنوعة.

مركز الصحافة وحرية الرأي






الثلاثاء، 4 نوفمبر، 2014

المهرجان الجهوي السادس لطرب الآلة بمدينتي الرباط وسلا يحمل اسم المرحوم محمد الوالي

بمناسبة ذكرى المسيرة الخضراء المظفرة، وزارة الثقافة بتعاون مع مجلس مدينة سلا ينظمان المهرجان الجهوي السادس لطرب الآلة بجهة الرباط-سلا-زمور-زعير، في دورة أطلق عليها اسم دورة "المرحوم محمد الوالي"، خلال الفترة الممتدة بين 04 و 08 نونبر 2014 بقاعة الحاج باحنيني بمقر وزارة الثقافة بالرباط و بالمركب الملكي بسلا، وفق البرنامج التالي:


بقاعة باحنيني بمقر وزارة الثقافة – الرباط
الثلاثاء 04 نونبر 2014
  •   حفل تكريم الحاج محمد الزكي
  •   أندلسيات الأصيلي برئاسة بدر الدين الأصيلي
  •   جوق شباب الأندلس برئاسة هشام البلغيثي
الخميس 06 نونبر 2014
  •  جوق الطرب الأندلسي بمدينة سلا برئاسة عبد السلام السفياني
  •  جوق البلابل برئاسة عبد الكريم العمارتي

بالمركب الثقافي الملكي بسلا
·       الجمعة 07 نونبر 2014
  • جوق أصدقاء الآلة برئاسة عبد الكريم المنصوري.
  • جوق محمد الأمين الدبي للموسيقى الأندلسية.
السبت 08 نونبر 2014
  •   جوق مولاي أحمد الوكيلي للموسيقى الأندلسية برئاسة محمد الكشكاري
  •   جوق الرباط لموسيقى الآلة برئاسة إدريس بن عبد الكريم اكديرة

الأحد، 2 نوفمبر، 2014

عامل الإقليم ينتقد بشدة توجهات بعض أعضاء المجلس الإقليمي واللوبيات التي تخدم مصالحها.

في رد له على العروض المقدمة ومداخلات الأعضاء، انتقد عامل الإقليم ''حسن فاتح" وبشدة طريقة النقاش والمعطيات المقدمة، وبعض المقترحات والتوجهات، حيث دعا الأعضاء إلى تجاوز النظرة البسيطة لاحتياجات الإقليم إلى ما هو أهم، أعمق وأدوم، في إطار نظرة متوسطة وبعيدة الأمد، معتبرا مداخلة المدير الإقليمي للفلاحة مناسبة للتساؤل وتقييم أداء وزارة الفلاحة على المستوى الإقليمي بصفة عامة، والوقوف على الآفاق والتطلعات المستقبلية، ومنتقدا بشدة مضمون عرضه الذي اقتصر على أمور اعتبرها تافهة (الأعلاف والأسمدة ونقط البيع...)، بل شدد على إعطاء الأهمية اللازمة لما ينبغي عمله وفق تطلعات صاحب الجلالة والانجازات التي يبتغيها لهذا البلد، سواء في إطار مخطط المغرب الأخضر، أو في إطار كل المساعي التي يقوم بها في ربوع المملكة، وأن ينصب الاهتمام على وضع خطة تنموية للرفع من أداء القطاع الفلاحي بالإقليم، منطلقا في ذلك من اهتماماته التي اعتبرها اكبر بكثير، مقارنة مع التوجهات التي تهدف إلى جعل التقييم يدور في حلقة مفرغة ما بين ما تم انجازه وما لم يتم انجازه، مؤكدا أن الحصيلة يجب أن تنطلق من طبيعة المشاريع المنجزة، والتساؤل بكل شجاعة حول ما إذا تم الأخذ بنفس التوجه الذي سلكته باقي العمالات والأقاليم الأخرى، أم انصب الاشتغال على خدمة بعض المصالح، وربما لوبي على مستوى الإقليم، متسائلا في نفس السياق عن السدين المتواجدين بالإقليم، وعن نسبة مساهمتهما كمنشئتين مائيتين في تطوير المجال الفلاحي، وعن الإجراءات التي قامت بها الوزارة لتخصيص نسبة من هذه المياه لسقي الأراضي الفلاحية على مستوى الإقليم.



كما أعلن عن عزمه تنظيم لقاء كبير سيحضره جميع أعضاء المجلس الإقليمي والمنتخبين، والصحافة والإعلام، وممثلي المجتمع المدني، للإعلان عن مجموعة من المشاريع، بعيدا عن منطق الاستهلاك بل تمجيدا لجهود الدولة في إطار دعم مسار التنمية على مستوى الإقليم، مشيرا إلى أن ما تم تحقيقه هو ثمرة اشتغال يومي ليل نهار، توج بالحصول على مشاريع بأرقام تفوق ما يمكن تصوره، يتعلق الشق الأول والأساسي منها بالتهييء الحضري للمراكز الحضرية، حيث خصصت المديرية العامة للجماعات المحلية ما يزد عن 30 مليار للإقليم.

هذا وقد تضمن جدول أعمال دورة أكتوبر للمجلس الإقليمي المنعقدة بقاعة الاجتماعات بعمالة إقليم الخميسات صباح يوم الجمعة 31 أكتوبر 2014، اثني عشر (12) نقطة خصصت لدراسة مشروع الميزانية وبعض التحويلات، وبرمجة الفائض، والدراسة والمصادقة على 7 مشاريع اتفاقيات شراكة، بالإضافة لعرضي كل من المدير الإقليمي للفلاحة حول تقييم الاستعدادات المتخذة على مستوى المديرية بالإقليم للموسم الفلاحي 2014 /2015 تطلعات وآفاق، والمدير الإقليمي للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب قطاع الكهرباء، حول تغطية الجماعات بالكهربة القروية، في إطار القرض الخاص بصندوق تجهيز الجماعات المحلية.

وقد اعتبر رئيس المجلس الإقليمي "حسن الفلالي" في كلمته الافتتاحية، دورة أكتوبر على أنها محطة رئيسية لإعداد الميزانية واقتراح البرامج التنموية والاعتمادات اللازمة لها، مشيرا إلى التوافق والتواصل الذي طبع مسيرة المجلس الذي عمل على برمج مشاريع مهمة لفائدة الجماعات الترابية وتتبع عن كثب مراحل انجازها، ومؤكدا في نفس السياق أنه رغم إمكاناته المحدودة للميزانية وبحكم الحكامة الجيدة وحسن تسيير عامل الإقليم، فقد ساهم في البرامج المقترحة من طرف الأعضاء والملتمسات الموجهة إليه من طرف الجماعات الترابية، بنصيب متواضع لتحقيق التنمية بالاقليم.

كما اعتبر حصيلة المجلس الإقليمي جد إيجابية، شملت جميع القطاعات، من طرق ومسالك، كهرباء، الصحة، ومساهمات في الرفع من بنيات دور العبادة، وأنه بناء على اللقاءات التي تمت مع العامل ورؤساء الأقسام، تم إخراج جميع المشاريع التي تم برمجتها، كما انه بفضل التنسيق مع السلطات الإقليمية حصل المجلس على الموافقة المبدئية للحصول على قرض لصندوق التجهيز الجماعي للنهوض بالبنيات التحية من ماء وكهرباء، مؤكدا على أن هاته المشاريع سيكون لها الأثر الكبير في مسيرة الاقليم التنموية.

مركز الصحافة وحرية الرأي